منتديات رحيق الزهور

للزهور رحيق وما أجمل أن تستنشق من كل زهرة رحيقها ( العمروسى )


    يِسْاَلُونٍيْ وَالتَعَبْ ِفيْ عيُونِيْ

    شاطر

    إيمان الحسن
    نائب المدير
    نائب المدير

    1 : 3
    عدد المساهمات : 519
    نقاط : 1231
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    يِسْاَلُونٍيْ وَالتَعَبْ ِفيْ عيُونِيْ

    مُساهمة من طرف إيمان الحسن في الأحد 16 يناير 2011 - 18:13




    يِسْاَلُونٍيْ وَالتَعَبْ ِفيْ عيُونِيْ

    مَدْخ ــــلْ /
    مِنْ كِثْرِ صَدْمَآتِيْ بـٍ نَآسٍ قِرِيبِينْ
    صِرْتَ ـآتِحَرَى صَدْمِتِيْ مِنْ ظِلآلِيْ ..}
    في حياتنا ـآلكثير من ـآلبشر ممكن أن ننصدم بهم
    ولَكِنْ لا تنصدم عند لحظه حدوثْ ـآلصَدمَهْ بل تمالكـْ نفسكـْ
    وَلآ تسقط ـآٍلا وَاقفا ~ً
    •° ـآٍحْتٍمَآلْ °•
    أن يغرس ـآحدهم شوكاً في جسدكـْ
    وأن يغرس ـأنيابه في قلبكـْ
    مُحتَمَل جِداً أن يَضحَكـْ ـآخرون لأنكـَ تبكِي .!

    فـً ترى دُنيَآكـَ شديدة ـآلقَسْوَهـْ ؛

    مُحْتَمَلْ جِدَاً .!
    أن يُهَاجمكـَ عدوٌ بـٍ ـأنيابٍ ضاربهْ فِيْ لَحْظةِ مُبَاغَتَهْ .!
    فـً ترَى عَالمَكـَ غَابَةً مُتَوَحِشَهْ ~
    مِنَ ـآلطبيعِيْ أن تسَأل نفسُكـَ :
    *..مَاذَا فَعَلتْ مَعْ هَؤلاَءْ ؟

    ـآٍلإجَابَة مَعْرُوفَهْ /
    { لَمْ ـأكُنْ سِوَى ـإنْسَاناً طَيِبَاً وَاضِحَاً بَسِيطاً }

    *.. ـآلنَتِيجَهْ ..
    { تَحْتَارْ فِيْ وَاقِعَكـَ ـآلغَرِيبْ .! }

    .?.•° تَتَسـَـــآءَلْ °•.?.
    هَلْ تنتظر ـأمْ تُبَادِرْ بـِ ـآلإنتِقآمْ ؟
    ـآمْ تكْتَفِيْ بـٍ ـآلكَرَاهِيَة وَـآلحِقْدْ عَلَى مَنَابِعْ ـآلأذَى ؟
    كَيفَ تُقَاوِمْ الَشرْ وَتُحَارِبْ ـآلكَرَاهِيَهْ ْ ؟
    كَيفَ وَسِلاحُكـَ ـآلحُبْ وَـآلنَقَاءْ وَـآلبَرَاءَهـْ ؟
    *.. ـآلبَقَآءْ لـٍ ـآلأقْوَى ـآمْ ـآلأصْلَحْ .!

    ـآمْ لـٍ ـآلأكْثَر طِيبَةً وَنقَاءً .!
    { تَسْتَخْلِصْ ـآنَهُ لآتُوجَدْ قَاعِدَهـْ لِذَلِكـْ .! }
    ولكن .. قِـــــفْ .! /
    فِيْ كُلِ ـآلاحْيَانْ تَحَسَسْ قَلْبَكـَ كُلَ يَومْ ~
    لآ تَترُكـْ عَلَيْهِ ـآيْ ذَرَآتٍ سَوْدَاءْ بـٍ فِعْلِ ـآلأحْقَادِ ـآلمُدَمَِرَهـْ ؛
    حَآفِظْ عَلَيهِ نَظِيفَاً طَيِبَاً بَرِيئَاً ~
    يُعَلِمُنَا ـآلبَعْضْ أحْيَاَناً ـآلكَرَاهِيَهْ ْ وَحُبُ الإنْتِقَامْ
    فـً نُصْبِحْ صُورَهـْ طِبقَ ـآلأصْلِ مِنْهُمْ .!
    وَحِينَ نُحَاوِلْ ـآلعَودَهـْ كَمَآ كُنَآ /× نَفْشَلْ ×
    وَنَكْتَشِفْ مَوتَ ـآلجَمَآلِ فِينَآ بـٍ ـآيدِينَآ .!
    •° دَآئِمـَــاً °•
    إذا كَانَ فِيْ حَيَاتِكـَ نَمُوذَجْ قَبِيحْ لِلِبَشَرْ
    حَاوِلْ هَجْرَ أَوكَارِ ـآلقُبْحْ وَـآبْحَثْ عَنْ ـآلجَمَآلْ ~
    فـً مُجَرَدْ ـآلتَفْكِيرْ فِيمَا تَكْرَهـْ يُسَجِلْ لَكـَ ـآعْلَى مُعَدَلْ لِلِخَسَارَهـْ ..
    وَـآنْتَ ـآكْبَرْ مِنْ هَؤلاءِ ـآلصِغَارْ بـٍ عُقُولِهِمْ وَضِيقِ مَدَآرِكِهِمْ ~
    وَقلْبُكـَ ـآلكَبِيرْ ـآكْبَرْ وَـآكْبَرْ /
    وَتَذَكَرْ بـٍ ـآنَ رَبُكـَ سـً يَنْصُرُكـَ وَيَحمِيكـْ
    فَقَطْ / ثِقْ بـٍ اللهِ تَعَآلىْ ..}
    ثَمَ / ثِقْ فِيْ نَفْسِكـَ
    ثُمَ فِيْ ـآلخَيْرِ وَـآلحُبِ فِيْ ـآلحَيَآةْ ..}
    مُحْتَمَلْ جِدَاً أنْ تُضَيِعْ ـآلحَقِيقَهْ وَسَطَ ـآلزِحَامْ .!
    وَتَجِدْ ـآلفَ شَاهِد عَلَى ـآنَكـَ لَسْتَ ـآٍنْسَانَاً
    وَلَسْتَ مُجْتَهِدَاً وَلَسْتَ مُسْتَحٍقَاً مِنْ ـآلحَيَآةْ
    سِوَى ـآلتَجَآهُلْ .!
    تُحَاوِلْ أن تُقْسِمْ :أنا بريء

    أنا إنسان مكافح مثابر /
    ولكن .!

    سَيُغْلِقْ ـآلكَثِيرُونَ عيونهم وقلوبهم وآذانهم

    ستعلق أقوالكـَ فِيْ مَشْنَقَةِ الزَيْفْ ..!

    مَاذا تفْعَل إِنْ ضَاعَ حَظُكَـَ وَحَقُكـَ وَكَيَآنُكـْ وَـآٍجْتِهَآدُكـْ ؟

    •° تَذَكـَـــرْ °•
    ـآنَ لِلكَونِ رَبَاً لاَ تَأخُذُهـُ سِِنَةٌ وَلاَ نَومْ

    يَرَآكـَ مِنْ حَيْثُ لآ تَرَآهـْ
    يَعْلَمْ بـٍ خَفَآيآ ـآلنُفُوسْ
    يُجٍيبُ دَعْوَةَ ـآلمَظْلُومٍ ـآٍذَآ دَعَآهـْ
    وَدَعْوَةَ ـآلمُضْطَرِ ـآٍذَآ دَعَآهـْ ~

    •° ـآٍعْلَمْ °•
    ـآنَكـَ ـآقْوَى مِنَ ـآلجَمِيعْ مَآ دَآمَ الله ُ مَعَكـْ
    قُلْ { يَآآآآآرَبْ } بـٍ صِدْقْ ~
    وَسَتَأتِيكَ ـآلبَرَآءَةِ وَـآلفَرَجْ
    { أِدْعُونِيْ أَسْتَجِبْ لَكُمْ }
    وَثِقْ بـٍ ـآنَ ـآلقُوَةَ مِنَ الله ـآلقَوِيْ ـآلعَزِيزْ

    وَسَتَظهَرْ شَمسَ ـآلحَقِيقَهْ

    وَلَو بَعدَ حِينْ /

    أنْ تُخْدَعْ فِيْ ـآلحُبْ
    فـً تُحِبْ مَنْ لاَ يَسْتَحِقْ حُبُكـْ ~
    ـآوْ يَتَسَلَى بـٍ صِدْقِ مَشَآعِرِكـْ
    ـآوْ يَلْهُو بـٍ طُهْرٍ نَبَضَآتِكـْ

    ـآوْ يَنْتَقِمْ مِنْ ـآحْدَآثِ ـآلأيَآمِ بِكـْ ..

    مُحْتَمَلْ جِدَاً ـآنْ تُصْدَمْ بـٍ هَذِهـِ ـآلحَقِيقَةِ بَعدَ ـآيَآمْ

    ° يَحْدُثْ °•

    زِلْزَالٌ فِيْ قَلبِكـَ وَعَقْلِكـْ وَكَيَانِكـْ

    تُفَاجَأ بـٍ حَرِيقٍ يَلْتَهِمُ ـآطْرَافَ ثَوبِكـْ وَـآعْمَاقِ قَلْبِكـْ

    / ـآٍنَهَآ وَللأَسَفِ ـآلشَدِيدْ ـآلحَقِيقَهْ .!

    قُلْ لـٍ نَفْسِكـَ مَنِ ـآلمُخْطِئْ .!

    مَنِ ـآلظَآلِمْ .!

    فـً ـآٍنْ لَمْ تَكُنْ ظَآلِمَاً

    وَلَكِنْ مَخْدُوعَاً /

    فـً مِنْ حَقِكـَ ـآنْ تَبْكِيْ قَلِيلاً مِنْ جَرَآءْ مَرَآرَةِ ـآلأخَدِيعَهْ ؛

    ثُمً ـآٍبْحَثْ فِيْ ـآلحَيَآةْ

    سـً تَجِدَ ـآلمُخْلِصُونَ كَثِيرُونْ وَ ـآلأوفِيَآءْ كَذًلِكـْ ..}

    وَتَذَكَرْ /

    بـٍ ـآنَ ـآلحُبَ يَبْقَى فِيْ ـآلنِفُوسِ ـآلطَيِبَهْ

    وَيَضِيعْ مِنْ ـآلنُفُوسِ ـآرَدِيئَهْ ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 9:27