منتديات رحيق الزهور

للزهور رحيق وما أجمل أن تستنشق من كل زهرة رحيقها ( العمروسى )


    وصايا الأم لأبنتها عند زواجها

    شاطر

    فوزى العمروسى
    المدير العام
    المدير العام

    1 : 1
    عدد المساهمات : 613
    نقاط : 1852
    تاريخ التسجيل : 15/01/2011
    العمر : 56
    الموقع : منتديات رحيق الزهور

    وصايا الأم لأبنتها عند زواجها

    مُساهمة من طرف فوزى العمروسى في الأحد 4 سبتمبر 2011 - 13:39




    هي امامة بنت الحارث الشيباني عاشت في العصر الجاهلي وكان زوجهاهو عوف بن ملحم الشيباني سيدا فى قومة
    خطبت إبنتهاام إياس الى الحارث بن عمرو ملك كندة فاعطوها أياه وقبل الزواج أوصت الأم أبنتها وصية تعتبر درسا في اسس الحياة الزوجية..

    يابنيتي :
    إن الوصية لو تركت لفضل أدب تركت لذلك منكِ .
    ولكنها تذكرة للغافل ومعونة للعاقل .
    ولو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى ابويها وشدة حاجتهما إليها كنتِ اغنى الناس عنه .
    ولكن النساء للرجال خلقن ولهن خلق الرجال .


    يابنيتي :
    إنك فارقتِ الجو الذي منه خرجتِ .
    وخلفت العش الذي فيه درجتِ .
    الى وكرٍ لم تعرفيه .
    وقرينٍ لم تألفيه .
    فأصبح بملكه عليك رقيباً ومليكاً .
    فكوني له امه يكن لكِ عبداً .


    يابنيتي :
    احملي عني عشر خصال تكن لك ذخراً وذكراً :
    الصحبة بالقناعة والمعاشرة بحسن السمع والطاعة .
    والتعهد لموقع عينه .
    والتفقد لموضع انفه :
    فلا تقع عينه منكِ على قبيح .
    ولا يشم منكِ إلا أطيب ريح .
    والكحل أحسن الحسن .
    والماء اطيب الطيب المفقود .
    والتعهد لوقت طعامه .
    والهدوء عنه عند منامه :
    فإن حرارة الجوع ملهبة وتنغيص النوم مغضبة .
    والاحتفاظ ببيته وماله .
    والارعاء على نفسه وحشمه وعياله :
    فإن الاحتفاظ بالمال حسن التقدير .
    والارعاء على العيال والحشم جميلٌ حَسنُ التدبير .
    ولا تفشي له سراً .
    ولا تعصي له امراً :
    فإنك ان افشيتِ سره لم تأمني غدره .
    وإن عصيتِ امره اوغرتِ صدره .
    ثم اتقي من ذلك :
    الفرح إن كان ترِحاً .
    والاكتئاب عنده إن كان فرِحاً .
    فإن الخصلة الاولى من التقصير .
    والثانية من التكدير .
    وكوني اشد ماتكونين له اعظاماً .
    يكن اشد مايكون لكِ اكراماً .
    واشد ماتكونين له موافقة .
    يكن اطول ماتكونين له مرافقة .
    واعلمي أنك لا تصلين الى ماتحبين .
    حتى تؤثري رضاه على رضاكِ وهواه على هواكِ فيما احببتِ وكرهتِ


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر 2016 - 22:50