منتديات رحيق الزهور

للزهور رحيق وما أجمل أن تستنشق من كل زهرة رحيقها ( العمروسى )


    دعوة إلى التسامح

    شاطر

    إيمان الحسن
    نائب المدير
    نائب المدير

    1 : 3
    عدد المساهمات : 519
    نقاط : 1231
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    دعوة إلى التسامح

    مُساهمة من طرف إيمان الحسن في الجمعة 21 ديسمبر 2012 - 17:46


    دعوةإلى التسامح

    [/b]


    لا تندم على حب عشته ..
    حتى ولو صار ذكرى تؤلمك ..
    فإذا كانت الزهور قد جفت وضاع عبيرها ولم يبق منها غير الأشواك ..
    فلا تنس أنها منحتك عطراً جميلاً أسعدك ..
    ************
    لا تكسر أبداً كل " الجسور " مع من تحب ..
    فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر ..
    يعيد ما مضى ويصل ما انقطع ..
    فإذا كان ( العمر الجميل ) قد رحل ..
    فمن يدري ربما انتظرك عمر " أجمل " ..
    *************
    إذا قررت يوما أن ( تترك ) حبيباً وغاليا لديك ..
    فلا تترك له " جرحا " ..
    فمن أعطانا قلباً ..
    لا يستحق منا أبداً .. أن " نغرس " فيه سهماً ..
    أو نترك له " لحظة " ألم تؤذيه ..
    وما أجمل أن تبقى بيننا لحظات الزمن الجميل ..
    **************
    إذا فرقت الأيام بينكما ..
    فلا تتذكر لمن كنت تحب ..
    غير كل إحساس صادق ..
    ولا تتحدث عنه إلا بكل ما هو رائع ونبيل ..
    فقد أعطاك " قلباً " ..
    وأعطيته " روحا " ..
    وليس هناك أغلى من القلب والروح في حياة الإنسان ..
    **************
    إذا جلست يوماً وحيداً ..
    تحاول أن تجمع حولك .. ظلال أيام جميلة عشتها مع من تحب ..
    اترك بعيداً ..
    كل مشاعر الألم والوحشة التي فرقت بينكما ..
    ****************
    حاول أن تجمع في صفحات " قلبك " كل الكلمات الجميلة ..
    التي سمعتها ممن تحب ..
    وكل الكلمات الصادقة التي قلتها لمن تحب ..
    **************
    خبئ في حنايا " روحك " ..
    مجموعة من الصور الجميلة ..
    لهذا الإنسان الذي " سكن " قلبك يوماً ..
    ( ملامحه ) ..
    وبريق ( عينيه ) الحزين ..
    و ( ابتسامته ) في لحظة صفاء ..
    و ( وحشته ) في لحظة ضيق ..
    و ( الأمل ) الذي كبر بينكما يوماً وترعرع ..
    حتى وإن كان قد ذبل و" مات " .. !!
    ****************
    إذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته ..
    فلا تقل " سراً " كان بينكما ..
    ولا تحاول أبداً ..
    تشويه الصورة الجميلة لهذا الإنسان الذي أحببته ..
    اجعل من قلبك .. ( مخبأ سرياً ) لكل أسراره وحكاياته ..
    فالحب " أخلاق " ..
    قبل أن يكون " مشاعر " ..
    *****************
    وإذا شاءت الأقدار ..
    واجتمع الشمل يوماً ..
    فلا تبدأ بالعتاب والشجن ..
    وحاول أن تتذكر آخر لحظة ( حب ) بينكما ..
    كي تصل الماضي بالحاضر ..
    ولا تفتش عن أشياء مضت ..
    لأن الذي ضاع ..
    ضاع ..
    والحاضر أهم كثيراً من الماضي ..
    ولحظة اللقاء أجمل بكثير من ذكريات وداع " موحش " ..
    ******************
    وإذا اجتمع الشمل مرة أخرى ..
    حاول أن تتجنب أخطاء الأمس التي فرقت بينكما ..
    لأن الإنسان لابد أن يستفيد من تجاربه ..
    ***************
    لا تحاول أبدا ..
    أن تصفي حسابات ..
    أو" تثأر " من إنسان أعطيته قلبك ..
    لأن تصفية الحسابات ( عملة رخيصة ) في سوق المعاملات العاطفية والانسانية ..
    والثأر ليس من أخلاق المحبين ..
    ومن الخطأ أن تعرض " مشاعرك " في الأسواق ..
    وأن تكون فارساً بلا أخلاق ..
    وإذا كان ولا بد من الفراق ..
    فلا تترك للصلح باباً إلا مضيت فيه فما احوجنا للتسامح والغفران .........



    _________________




    نسجت بقلمى حروفاَ لدفء همسات القلوب
    وتناثرت ورود حبى بقلب حبيبى
    فى أجمل مارسمت من صورة


    فوزى العمروسى
    المدير العام
    المدير العام

    1 : 1
    عدد المساهمات : 613
    نقاط : 1852
    تاريخ التسجيل : 15/01/2011
    العمر : 56
    الموقع : منتديات رحيق الزهور

    رد: دعوة إلى التسامح

    مُساهمة من طرف فوزى العمروسى في الجمعة 21 ديسمبر 2012 - 18:48


    دعوةإلى التسامح

    لا تندم على حب عشته ..
    حتى ولو صار ذكرى تؤلمك ..
    فإذا كانت الزهور قد جفت وضاع عبيرها ولم يبق منها غير الأشواك ..
    فلا تنس أنها منحتك عطراً جميلاً أسعدك ..

    لا تكسر أبداً كل " الجسور " مع من تحب ..
    فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر ..
    يعيد ما مضى ويصل ما انقطع ..
    فإذا كان العمر الجميل قد رحل ..
    فمن يدري ربما انتظرك عمر " أجمل " ..

    إذا قررت يوما أن تترك حبيباً وغاليا لديك ..
    فلا تترك لـــة جرحا
    فمن أعطانا قلباً ..
    لا يستحق منا أبداً .. أن " نغرس فيه سهماً ..
    أو نترك له " لحظة " ألم تؤذيه ..
    وما أجمل أن تبقى بيننا لحظات الزمن الجميل ..
    إذا فرقت الأيام بينكما ..
    فلا تتذكر لمن كنت تحب ..
    غير كل إحساس صادق ..
    ولا تتحدث عنه إلا بكل ما هو رائع ونبيل ..
    فقد أعطاك " قلباً ..
    وأعطيته " روحا ..
    وليس هناك أغلى من القلب والروح في حياة الإنسان ..
    إذا جلست يوماً وحيداً ..
    تحاول أن تجمع حولك .. ظلال أيام جميلة عشتها مع من تحب ..
    اترك بعيداً ..
    كل مشاعر الألم والوحشة التي فرقت بينكما ..
    حاول أن تجمع في صفحات " قلبك " كل الكلمات الجميلة ..
    التي سمعتها ممن تحب ..
    وكل الكلمات الصادقة التي قلتها لمن تحب ..

    خبئ في حنايا " روحك " ..
    مجموعة من الصور الجميلة ..
    لهذا الإنسان الذي " سكن " قلبك يوماً ..
    ملامحه ..
    وبريق ...
    عينيه ..
    الحزين ..
    و ( ابتسامته في لحظة صفاء ..
    و ( وحشته ) في لحظة ضيق ..
    و ( الأمل ) الذي كبر بينكما يوماً وترعرع ..
    حتى وإن كان قد ذبل و" مات " ..
    إذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته ..
    فلا تقل " سراً " كان بينكما ..
    ولا تحاول أبداً ..
    تشويه الصورة الجميلة لهذا الإنسان الذي أحببته ..
    اجعل من قلبك .. ( مخبأ سرياً ) لكل أسراره وحكاياته ..
    فالحب " أخلاق " ..
    قبل أن يكون " مشاعر " ..
    وإذا شاءت الأقدار ..
    واجتمع الشمل يوماً ..
    فلا تبدأ بالعتاب والشجن ..
    وحاول أن تتذكر آخر لحظة حب ) بينكما ..
    كي تصل الماضي بالحاضر ..
    ولا تفتش عن أشياء مضت ..
    لأن الذي ضاع ..
    ضاع ..
    والحاضر أهم كثيراً من الماضي ..
    ولحظة اللقاء أجمل بكثير من ذكريات وداع " موحش " ..
    وإذا اجتمع الشمل مرة أخرى ..
    حاول أن تتجنب أخطاء الأمس التي فرقت بينكما ..
    لأن الإنسان لابد أن يستفيد من تجاربه ..
    لا تحاول أبدا ..
    أن تصفي حسابات ..
    أو" تثأر " من إنسان أعطيته قلبك ..
    لأن تصفية الحسابات ( عملة رخيصة ) في سوق المعاملات العاطفية والانسانية ..
    والثأر ليس من أخلاق المحبين ..
    ومن الخطأ أن تعرض " مشاعرك " في الأسواق ..
    وأن تكون فارساً بلا أخلاق ..
    وإذا كان ولا بد من الفراق ..
    فلا تترك للصلح باباً إلا مضيت فيه فما احوجنا للتسامح والغفران ..
    دعوة للتسامح ..
    دعوة للصفاء ..
    إنها دعوة جميلة ..


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 8 ديسمبر 2016 - 8:57