منتديات رحيق الزهور

للزهور رحيق وما أجمل أن تستنشق من كل زهرة رحيقها ( العمروسى )


    جريمة أسمها النووى

    شاطر

    فوزى العمروسى
    المدير العام
    المدير العام

    1 : 1
    عدد المساهمات : 613
    نقاط : 1852
    تاريخ التسجيل : 15/01/2011
    العمر : 56
    الموقع : منتديات رحيق الزهور

    جريمة أسمها النووى

    مُساهمة من طرف فوزى العمروسى في السبت 7 أبريل 2012 - 18:07


    عندما يكون لدى الكيان الصهيونى سلاح نووى يجيزة لنفسة ويحرمة على الأخرين فهذا فى حد ذاتة جريمة سياسية وعربدة أخلاقية تنفذها أسرائيل على العالم العربى والأسلامى للمحيطين بة فقط .. فعندما لا تتدخل أسرائيل لدى النووى الهندى ولا الباكستانى ولا الكورى الشمالى ولا غيرها من الدول النووية فهذا هو التصرف الأمبريالى والصهيونية العالمية لقد قامت أسرائيل بضرب المفاعل النووى العراقى والذي يطلق عليه مفاعل تموز ( يوليو ) والواقع في منطقة التويثة القريبة من بغداد فى صباح يوم السابع من حزيران ( يونيو ) عام 1981 م في الحقيقة لم يكن صباح ذلك اليوم مختلفا عن بقية الأيام في العراق حيث أن الحرب المشتعلة بين العراق وأيران عودتهم على سماع صوت الطائرات والأنفجارات التي إعتادوا عليها منذ ثمانية أشهر من بداية الحرب العراقية الأيرانية .. وأن ضرب المفاعل النووي العراقي كان نتيجة إتفاق مسبق أو صفقة بين الولايات المتحدة الأمريكية والنظام العراقي كشرط لمعاونة العراق في حربه مع إيران ..

    وعندما نما الى علم أمريكا وأسرائيل بأن السوريون يشيدون مفاعلا نوويا يحاكى المفاعل النووى لكوريا الشمالية قرر الصهاينة ومعهم الأمريكان ضرب هذا المفاعل النووى فورا وبلا تردد وفى الخامس من أيلول ( سبتمبر ) من العام 2007 م عند الساعة 23:00 خرجت عشر طائرات من القاعدة العسكرية الإسرائيلية راموت دافيد باتجاه البحر المتوسط وبعد 30 دقيقة من الإقلاع تلقت ثلاث طائرات من العشر أمرا بالعودة إلى القاعدة وأستمرار الطائرات السبع الباقية فى تنفيذ المهمة الموكلة إليهم وواصلت الطائرات السبع سيرها وتلقت أوامر بالاتجاه نحو الحدود السورية التركية ومن هناك دخلت إلى إتجاه المفاعل النووي و في الطريق إلى المفاعل النووى دمرت الطائرات الأسرائيلية جهاز رادار لشل حركة أجهزة القدرة السورية على التقاط اختراق الطائرات الإسرائيلية. وبعد دقائق قليلة وصلت الطائرات إلى دير الزور حيث أطلقت على المفاعل صواريخ من طراز ماوريك جو/ أرض وقنابل تزن الواحدة منها نصف طن ودُمر المفاعل خلال دقائق.
    وفى كل مرة كانت أسرائيل تعرض الأمر على الولايات المتحدة الأمريكية لطلب العون والمساعدة فى حال تم أدانتها دوليا وعالميا لمثل هذة التصرفات وكانت أمريكا تطلب من أسرائيل التريث فى الأمر وتأجيلة ولكن ما تلبس أن ترضخ لقرار تل أفيف وتوافق على الضرب أو العدوان على الغير بدون وجهة حق لا تنه عن خلقٍ وتأتي مثله ... عارٌ عليك إذا فعلت عظيم ابدأ بنفسك وانهها عن غيها ... فإذا انتهت عنه فأنت حكيم ..

    وفى الحالتين العراقية والسوررية لم نشهد ردا على مافعلت أسرائيل فهل سنشهد الرد جملة وتفصيلا فى الحالة الأيرانية إن وقعت .. نفس السيناريوا الأن يتم تدبيرة لأيران لضرب مفاعلاتها النووية فهل سيكون كلاكيت لثالث مرة أعتقد بأن الرد هذة المرة سيكون مزلزلا ففى الحالة الأولى والثانية كانت الشعوب العربية تغلى من داخلها ولم تستطيع أن تفعل شىء ولكن مع أختلاف السياسات والتوجهات مابين العرب والفرس فأن الشعوب العربية والأسلامية لن تصمت هذة المرة لا ضد ايران ولا ضد ماهو غير أيران حتى لو كانت كوريا الشمالية .. فإذا كان السيناريوا معد ومجهز لما بعد أنتهاء الثورة السورية لضمان خروج سوريا من المعادلة الأيرانية فى الرد على الهجوم المحتمل وأن الجيش السورى سيخرج منهكا من الثورة ففى كلتا الحالتين أنتصرت الثورة أو أنتصر بشار سيخرج الجيش السورى منهكا غير قادر على مساندة أيران فى الحرب القادمة مع أسرائيل .. وانة لمن الخطاء ما ترددة وسائل الأعلام المأجورة أنة فى حال ضربت أسرائيل المفاعلات النووية الأيرانية ستقوم أيران بضرب دول الخليج .. وعندما يعلن بشار الأسد عن ضرب السعودية وقطر فهو الهروب للأمام أو بمعنى الأنتحار .. أن الدول الغربية تركت سوريا لتصفيتها الى أخر رمق فى الجيش والشعب ولم تتدخل كما حدث فى ليبيا ووقفت الدول العربية للمشاهدة وكأنها تشاهد فليم رعب أو مباراة لكرة القدم على غرار مباريات كرة القدم فى مصر ..
    وفى النهاية أقول لأمريكا وأسرائيل أن الأحتكاك بالفرس ليس كما هوالحال الأحتكاك بالعرب فالفرس أيها الأمريكان لكم معهم تجربة ودرس سابق لا تعاودوا الكرة وإن كان لأسرائيل أن تجربهم لا مانع من ذلك فعندما تخرج الطائرات الأسرائيلية من قواعدها لضرب أيران عليهم أن يعلموا بأن الحرب مفتوحة قد تطول لسنوات والمثل العراقى شاخص أمام الجميع أنة ليس فى مقدور أسرائيل الحرب ثمانية أشهر وليس ثمانية سنوات بل يزيد ليعلم الأمريكان قبل الأسرائيليين بأنهم لن يكونوا فى نزهة حربية قد تستغرق ساعات وقضى الأمر لا وألف لا الوضع هنا مختلف تماما ..


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 9 ديسمبر 2016 - 16:27